البحوث والإرشاد الزراعي -"( لا إله إلا الله وحده لا شريك له الملك وله الحمد وهو علي كل شيئ قدير )" من قالها ١٠٠ مره في يومه كانت له عدل عشر رقاب وكتبت له 100 حسنه و يمحي عنه 100 سيئه "
الزراعة في المناطق الجافة وشبه الجافة أنتاج شتلات الخضر تحت الصوب الزراعية كتاب إنتاج شتلات الخضر للزراعات المحمية زراعة النسج الحيوانية Agriculture animal tissues Agriculture des tissus animaux تعقيم التربة الزراعة المحمية تعريف الزراعة المحمية حدائق المنازل وإعداد الأرض للزراعة الآفات الحشرية والمرضية للبرسيم الحجازى كتاب أهم مشاكل التربة الصحراوية وطرق التغلب عليها كتاب أنتاج الخيار تحت الصوبات البلاستيكية أسس الرى فى نباتات الخضر ري الخيار في الصوب عنوان الموضوع

تجهيز وإعداد الصوب للزراعة

تجهيز وإعداد الصوب للزراعة


تجهيز وإعداد الصوب للزراعة

تتميز الزراعات المحمية بوجه عام بأنه زراعات مكلفة مما يستلزم إعداد التربة وتجهيزها بطريقة مناسبة للعمل على زيادة الإنتاج.

وتتلخص خطوات الإعداد والزراعة في الآتي
1- التخلص من بقايا المحصول السابق والمخلفات التي تعيق عمليات التجهيز.
2- ري الأرض لدفع بذور الحشائش للإنبات وغسيل التربة من الأملاح المتجمعة خلال الموسم السابق. ونظراً لحساسية نباتات الخضر المنزرعة بالصوب للملوحة، فإنه يفضل عمل تحليل للتربة لمعرفة تركيز الأملاح الكلية بها والتي يعبر عنه بدرجة التوصيل الكهربي بالملليموز وهو يعادل نحو 640 جزءاً في المليون، وبالتالي تحديد كمية المياه اللازمة للغسيل، ويمكن الاستعانة بجدول رقم (1) لمعرفة كمية المياه اللازمة للغسيل.

جدول رقم (1): كمية المياه اللازمة لغسيل التربة

نوع التربة

كمية المياه اللازمة للغسيل

الأراضي الثقيلة
1- تغمر الصوبة (540م2) بمعدل 54م3 ماء في الريه الواحدة.
2- يكرر الغسيل بهذا المعدل 3 مرات بين كل مرة والأخرى 4 أيام.

الأراضي المتوسطة
1- تغمر الصوبة (540م2) بمعدل 38م3 ماء فىالريه الواحدة.
2 - يكرر الغسيل بهذا المعدل 3 مرات بين كل مرة والأخرى 2-3 أيام

الأرض الخفيفة القوام
1- تغمر الصوبة (540م2) بمعدل 16م3 ماء في الريه الواحدة.
2- يكرر الغسيل بهذا المعدل 3 مرات بين كل مرة والأخرى يوم.

والهدف من تكرار الري بهذا المعدل في هذه الفترات هو التخلص من الأملاح المتراكمة من الموسم السابق والتخلص من الأملاح المزهرة على سطح التربة بعد كل عملية غسيل.  ويراعى تعديل كميات مياه الغسيل وفقاً لمساحة الصوبة حيث المعدلات السابقة محسوبة على أساس مساحة الصوبة 540 م2 .
وقبل غمر الأرض تقسم الصوبة إلى أحواض كبيرة (6 – 8 ) أحواض مع رفع البتون في نهايات الصوبة ثم تغمر هذه الأحواض، تكرر عملية الغسيل بالمعدلات الموجودة بالجدول السابق ثلاث مرات بين كل مرة والأخرى من يوم إلى أربعة أيام حسب قوام التربة، ويراعى عمل تحليل للتربة عقب كل مرة للوقوف على مدى التقدم في عملية الغسيل.
3- عند استحراث التربة بعد الغسيل تحرث الأرض مع تجنب الحرث عند زيادة الجفاف أو زيادة الرطوبة للحفاظ على بناء التربة من التدهور، ويراعى تغيير عمق الحرث من موسم إلى أخر لتجنب تكوين طبقات صماء قد تعيق الصرف وما يترتب على ذلك من ضعف نمو الجذور بالإضافة إلى تزهر الأملاح.
4- تمشيط الأرض وتسويتها ويفضل أن تتم هذه العملية في خطوة واحدة باستخدام المحراث الدوراني في آخر حرثه.
5- تعقيم التربة (كل عدة سنوات) للقضاء على بذور الحشائش وبعض المسببات المرضية الكامنة في التربة، ويتم التعقيم بأحد الطرق المعروفة ومنها التعقيم بالبخار أو التعقيم بغاز بروميد الميثيل.
ويراعى عند إجراء تعقيم للتربة، إضافة الأسمدة العضوية قبل إجراء عملية التعقيم. كما يراعى تجنب استخدام الأسمدة العضوية غير المتحللة لتجنب انطلاق الأمونيا السامة أثناء تحلل هذه الأسمدة أو لحدوث نقص في عنصر النتروجين نتيجة استهلاك النترات الموجودة بالتربة بواسطة الكائنات الحية التي تقوم بتحلل السماد العضوي.
وتضاف الأسمدة العضوية البلدية المتحللة بمعدل 1.5 – 2 م3 / 100م2 من سطح الصوبة أو يضاف سماد الدواجن بمعدل 0.5 – 1 م3/ 100م2 من سطح الصوبة.
6- تضاف الأسمدة المعدنية الأساسية لرفع معدلات خصوبة التربة والوصول بمستوى العناصر الغذائية إلى المستوى المناسب لنمو النباتات. وتضاف هذه الأسمدة الأساسية تبعاً لمستوى العناصر الموجودة بالتربة ولذلك يفضل أخذ عينات من التربة لتحليلها قبل إضافة هذه الأسمدة للوقوف على حالة وكميات الأسمدة التي يجب أن تضاف للتربة، ويمكن في حالة عدم تحليل التربة الاستعانة بالجدول رقم (2) في إضافة الأسمدة الأساسية

جدول رقم (2): كميات الأسمدة الكيماوية التي تضاف للصوبة عند تجهيز التربة للزراعة
الأسمدة
الكمية المضافة لكل 100 م2 من سطح التربة
الكمية المضافة للصوبة القياسية (540 م2 )
سوبر فوسفات
15 – 20 كجم
100 كجم
سلفات نشادر
8 كجم
40 كجم
سلفات بوتاسيوم
10 كجم
50 كجم
سلفات ماغنسيوم
5 كجم
25 كجم

كما يضاف إلى هذه الأسمدة السابقة كبريت زراعي بمعدل 5 كجم/ 100م2 من سطح التربة (أى بمعدل 50 كجم /للصوبة القياسية ) بغرض تحسين حموضة التربة.
كما يمكن إضافة مخلوط من العناصر الصغرى نثراً على سطح الأرض بالكميات الموضحة ثم يقلب فى الطبقة السطحية مع الحرث بحيث توزع انتظام فى الطبقة من صفر – 30 سم وذلك بالمعدلات الموضحة بجدول رقم (3).

جدول رقم (3): كميات أسمدة العناصر الصغرى التى تضاف للأرض عند تجهيزها.
الأسمدة
الكمية المضافة لكل 100 م2 من سطح التربة
الكمية المضافة للصوبة القياسية (540 م2 )
سلفات الحديدوز
50 جرام
2.5 كجم
مخلوط من العناصر الصغرى الأخرى
50 جرام
2.5 كجم

 وتضاف الأسمدة الكيماوية نثراً على سطح التربة ويمكن تقسيم كمية هذه الأسمدة إلى حوالي 4 أجزاء متساوية ثم يتم نثر كل جزء من هذه الأجزاء الأربعة من السماد في 1/4 مساحة الصوبة وذلك لضمان تجانس التوزيع.
7- تحرث الأرض بالمحراث الدوراني Ratovator لتقليب الأسمدة وتنعيم سطح التربة.
8 – يتم إقامة مصاطب الزراعة وذلك بتقسيم الصوبة والتي يتراوح عرضها من 8.5 – 9 متر إلى 5 مصاطب بعرض متر للمصطبة، مع ترك مسافة 60 سم بين المصطبة والأخرى، و80 سم على جانبي الصوبة.
9- تفرد خراطيم الري بالتنقيط على المصاطب بمعدل خرطومين على كل مصطبة بحيث يبعد كل منها عن الأخر بحوالي 20 سم من حافة المصطبة على أن يتم تثبيت الخراطيم عند نهاية المصطبة بواسطة أسلاك حديدية على شكل حرف Π حتى لا يتغير مكان النقاطات بجانب النباتات المزروعة. وفى حالة الأراضي الثقيلة يمكن الاكتفاء بوضع خرطوم واحد عند منتصف ظهر المصطبة. ويمكن استخدام حمض النيتريك بمعدل 2 لتر/ م3 مياه قبل الزراعة بحوالي أسبوع على الأقل لتنظيف خراطيم الري بالتنقيط وتسليك النقاطات.
10 - تغطى المصاطب بالبلاستيك الأسود.
11 – يتم تظليل الصوبة وخاصة في العروات الخريفية وذلك عن طريق رش أو دهان الغطاء البلاستيكي من الخارج بالسبيداج أو آي وسيلة أخرى للتظليل وذلك بهدف التقليل من أشعة الشمس النافذة من البلاستيك والتخفيف من تعريض الشتلات لدرجات الحرارة الشديدة..!

مركز البحوث الزراعية

مواضيع ذات صلةَ :

التعليقات
0 التعليقات

0 التعليقات:

إرسال تعليق

اذا اعجبك الموضوع لاتبخل علينا بتعليق بسيط

اذا اعجبك الموضوع لاتبخل علينا بتعليق بسيط

Blogger Widgets